خطوات التركيز العقلي…

خطوات التركيز العقلي:

الخطوة الأولى:

اعزل نفسك وتخلص من مسببات التشتت. انتظر حتى نهاية اليوم بحيث تكون انتهيت من التزاماتك. أخلُ بنفسك في غرفة هادئة. وأوقف عمل أجهزة التلفاز والمذياع. اجلس على كرسي بحيث يكون اتجاه مسند الظهر في وضع رأسي

الخطوة الثانية:

اختر لنفسك مهمة سهلة. إن المهمة التي أثبتت نجاحها لدى مئات من الناس، هي أن تقول بصوت مرتفع لمدة خمس دقائق جملة قصيرة وهي: (إنني جيد في التركيز)، مع التركيز على كلمة “جيد”، وأغمض عينيك حتى لا تتشتت بصريا. كما أن تكرار الجملة السابقة مرات ومرات له قيمة مزدوجة لأنه يفيد في تأكيد المعنى. ويتخذ العقل الباطن هذا التأكيد كحقيقة إيجابية تحسن الصورة عن الذات، ويعتبر مجرد إعادة الجمل السابقة تدريبات على مهارة التركيز.

الخطوة الثالثة:

اضبط ساعة المنبه بحيث ينطلق جرسها في خمس دقائق. أوكل لعقلك المهمة المطلوبة منه وهي ترديد (إنني جيد في التركيز)، وركز عليها خلال الخمس دقائق إلى أن ينطلق جرس المنبه.

الخطوة الرابعة:

إذا فكرت بأمر آخر أثناء التمرين، تدرب على وقف التفكير فيه، ثم عد إلى مهمتك الأصلية بتركيز أعظم. تعتبر هذه الخطوة مهمة بشكل خاص. لا بد لك أن تدرك أنك قادر على التحكم في تفكيرك. لذلك يجب أن تتعلم وقف التفكير فيما لا تريد. كن صبورا ومثابرا. لا ترتبك ولا تنس نفسك بسبب انشغال عقلك بأمور أخرى، لأن هذا الفعل يعتبر في حد ذاته تشتتا. لا تترك الخواطر المختلفة تقتحم عليك عقلك ولا تستسلم للمشتتات، لا تفرض أمورا بل قل للخاطر الغريب (لا)، ثم ركز على مهمتك الأصلية.

كرر هذا التمرين كل ليلة، و يحتاج إتقان هذه المهارة لدى معظم الناس من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع (وهو الوقت اللازم لترك عادة قديمة واكتساب عادة جديدة)، وبمجرد أن تتمكن من إصدار الأوامر لعقلك وطاعته لها رغم وجود عناصر التشتيت، فإنك تكون مستعدا لنقل هذه المهارات إلى مواقف الحياة العملية.

قد يقول أحدهم: (لا أستطيع أن أركز عقلي على عقلي) لمدة طويلة ونقول له: تخيل كيف يكون حالك عندما لا تستطيع استخدام يديك ورجليك كاملا؟ تخيل كم يكون الموقف صعبا عليك عندما لا تملك السيطرة على أجزاء من جسمك؟ وكذلك هناك كثير من الناس ليس لديه تحكم كامل أو استخدام أمثل لعقولهم. إن التدريب على التمرين الذي ذكرناه لأسابيع يعتبر أفضل اسثمار لتطوير نفسك، فهو جدير بوضع حد لتمرد عقلك عليك، ويجعلك صاحب الأمر والنهي.

يجب عليك ألا تتوقع نتائج فورية، إذ لا يوجد دواء سحري يمنحك التركيز الفوري. إن تعلم أي مهارة يحتاج إلى وقت، ويتطلب كذلك المثابرة على مستويات أو مراحل من عملية اكتساب المهارة.

منقول من كتاب “التركيز .. عادتك الثمينة للتميز والإبداع

العقل الباطن

كيف تبرمج وتسيطر على عقلك الباطن؟!!


بقدره من الله عز وجل .. جعل لكل إنسان قدره داخليه بالتحكم في تصرفاته وما يبدر منه نتيجة لتخاطب داخلي مع نفسه.
ولكي تسيطر على عقلك الباطن عليك آن تعرف ما هو العقل الباطن وما عمله وما صفاته وكيفية التخلص من الأمراض والعادات والسلوكيات السيئة عن طريق السيطرة على العقل الباطن..

ما هو العقل الباطن


العقل الباطن هو مركز للعواطف والانفعالات ومخزن الذاكرة, لو تخيلنا مثلا آن العقل هو كغرفة لكمبيوتر ضخم يحتوي على كافة المعلومات والصور المخزنة وغيرها من الأشياء التي يستخدمها الإنسان في حياته عامة سنجد آن العقل الباطن يعتبر مثل جزء الأرشيف للعقل في بعض الأمور وعلى وجه الدقة العقل الباطن:
1- يحفظ كل المعلومات القديمة منذ كان الإنسان طفل
2- يحتفظ بالأشياء التي يعتبرها العقل العادي شي عابر وليس له قيمه
آن العقل الباطن يؤثر بصوره مباشرة على ذهن الإنسان وتصرفاته وان لم يكن واعيا آن هذا التغيير نابع من داخلة
فمثلا: لماذا يكون الإنسان في أحيان كثيره واثقا جدا من نفسه في شي معين ثم يقوم شخص آخر بالتعليق السخيف على طريقته بالتفكير إذا تقبل الشخص هذا الكلام وبدا بالتفكير به بدا هذا الكلام بالتسرب للعقل الباطن ومن ثم رويدا رويدا يبدا الشخص بالفعل في عدم الثقة بنفيه وتهتز صورته أمام نفسه وهذا يحدث كثيرا ولكن آن لم يسمح الشخص للآخر بالتثبيط من عزيمته فان الأمور ستتم على اكمل وجه آن شاء الله
آن كثير منا بعض الأوقات من الممكن آن يتعرض لازمه نفسيه وذلك لعدة أسباب مثل الخوف أو القلق من نتيجة أو من نكسه حدثت بحياته مثل الفشل في اختبار أو حب وتجد هذا الإنسان بدا في الانعزال والنوم كثيرا والابتعاد عن الناس وغيرها من الأمور التي تزيد الأمور سوءا.

لمعالجة مثل هذه الحالات يجب علينا اتباع الآتي:

- تجنب الشكوى الدائمة ألانها تحسسك بان بالفعل هناك مشكله كبيره
- تذكر آن كل إنسان يتعرض للمشاكل وليس أنت من يتعرض لهذا الكم من المشاكل في الحياة
- يجب عليك عند حدوث فشل في شي أو تأزم نفسي آن تحاول الخروج من هذه الحالة تماما عن طريق مصاحبة بعض الأصدقاء المرحين اللذين سيقوموا بإلغاء التفكير السلبي في حياتك بصوره غير مباشرة
- لا تتطلع إلى شي صعب عليك مره واحده بمعنى كيف أكون متخرجا حديثا وأتطلع لان أتعين براتب كبير
- لا تضع لنفسك خطط كبيره عليك ثم تفشل فيها بل ضع خطط محكمه وعليك وضع كافة الاحتمالات في ذهنك
- افهم آن كل ما تفعله محسوب عليك لا يوجد شي عبثا , اجعل عقلك يخزن كل ما تفعله ولا تجعل أي شي يمر مرور الكرام في حياتك إلا بعد آن تستفيد منه.

——————————————————————————–

صفات العقل الواعي واللا واعي


العقل الواعي:

- يعي ما يحدث الآن
- تركيزه محدود
- يقوم ببرمجة العقل الباطن
- منطقي ومحلل
- مفكر
- ممكن آن يتغير إلى الأحسن إذا اقتنع وبالتالي يغير العقل الباطن للأحسن
- ممكن آن يعطي معلومات ناجحة أو غير ناجحة للعقل الباطن

العقل الباطن (اللاواعي):

- يخزن الذكريات (غير ذكرياتك تتغير حياتك
- محرك العواطف والمشاعر
- ينظم جميع ذكرياتك
- يحرك الجسم
- يعتمد على الأخلاق والسلوكيات التي يتعلمها من الآخرين
- يصنع العادات ويحتاج من 6 إلى 20 حتى تكون العادة ثابتة
- يأخذ كل شيء شخصي
- يعمل 24 ساعة
- يصبح انشط كلما وثقنا به وكلما استخدمناه اكثر
- يستجيب لتأكيدات ايجابيه قويه كلما قلت أنا راض عن نفسي وأنا في روح معنوية رائعة يذهب هذا الكلام إلى العقل الباطن ويحركه لصالحك

العقل الواعي والعقل اللاواعي فهل يوجد للإنسان عقلان؟!!
لا بل كل شخص يملك عقلا واحدا إلا آن عقلكم يتسم بسمتين مميزتين والمهمتان اللتان يقوم يهما غير متشابهتين فكل مهمة لها خواص والتسمية التي تستخدم للتمييز بين وظيفتي العقل هي العقل الواعي والعقل الباطن.

——————————————————————————–

الوظائف الرئيسية للعقل الباطن:

- تخزين المعلومات والذكريات
- هو معقل المشاعر والعواطف
- هو سجل العادات حسنه كانت أو قبيحة
- وهو مستودع للمهارات
- هو اللذي يتحكم في الطاقة الجسدية والنفسية وبيده توجيهها.

التأثير غير المبرمج في العقل الباطن
البيئة: تشمل البيئة الطبيعية والاجتماعية فالأبوين والاسره والأصدقاء ووسائل الإعلام وثقافة المجتمع من اعظم المؤثرات فنجد إبداع الشخص وانتاجه معبر عن بيئته شاء أم رفض
الانتماء: فعندما يعلم الشخص انه ينتمي لقوم كرماء تجده تلقائيا يتأثر توجهه نحو الكرم حتى ولو لم ينشأ في قومه
الشخصية المؤثرة: سواء كانت دينيه أو سياسيه أو علميه وليس من الضروري آن يكون التأثر مباشرة من السماع أو عن طريق الرؤية بل عن قد يكون عن طريق الأخبار والصور والكتابة فتجد الشخص المتأثر يحاول آن يقلده في كل أفعاله معتبرا انه القدوة
العواطف الحادة: عندما تمر بالإنسان أحداث مهمة تؤثر بقوه في عواطفه كفقدان عزيز أو موقف إنساني مؤثر فهذا يؤثر على سلوكياته المستقبلية.

——————————————————————————–

“عليكم آن تنظروا لعقلكم الباطن كحديقة انتم من يقوم بزراعتها فانتم من يبذر البذور وهي الأفكار في حديقتكم (عقلكم الباطن) طوال اليوم وإذا كنتم تبذرون الحب والسلام في عقلكم الباطن فإنكم ستحصدون الزرع في جسمكم وحياتكم.”

طرق عمليه في الشفاء عن طريق العقل الباطن

طريقه سريعه لتلقيح عقلك الباطن:

تكمن هذه الطريقة في حث العقل الباطن على تبني وتلقي طلبكم كما هو مرسل من عقلكم الواعي وتتحقق هذه الطريقة على اكمل وجه من خلال حالة حلم اليقظة والاستغراق في التفكير في الحلم عليكم آن تفكروا بهدوء فيما تريدونه وشاهدوه وسيتحقق سريعا سوف أعطيكم مثال لتفهموا هذه الطريقة كان هناك فتاة أصيبت بالاحتقان في الحلق وكحة, أعلنت بثبات وتكرار في نفسها آن الاحتقان يزول ألان إنني أتخلص من الاحتقان وقد زال الاحتقان بعد ساعة من الزمن.

العلم والاداء:

الدين هو طريقك ومنهاجك والعلم والمعرفة هما الاستجابة المحددة من جانب العقل المبدع لفكرتك
إذا كان عليك آن تحصل على ما تريد ينتقل عقلك من الفكرة إلى الشيء ,وإذا لم يكن يوجد من البداية صوره ذهنية في العقل فانه لا يستطيع آن ينتقل, هذا التأمل يجب آن يصحبه شعور بالسعادة والاطمئنان عند توقع تحقيق شيء مؤكد لرغبتك.

طريقة التخيل:

آن اسهل واوضح طريقه لصياغة فكرة ما وتشكيلها في عقلكم هي آن تتخيلوا هذه الفكرة وان تروها بشكل نشط في حياتكم كما لو كانت شيئا محسوسا وفي يوم ما ستظهر هذه الفكرة في عالمكم المحسوس(الخارجي) إذا كنتم مؤمنين بالصورة الذهنية في عقلكم , إذا استخدمتم طريقة التخيل عليكم بالاسترخاء والتنفس البطيء ثم التخيل.

طريقة الشكر:

قال الله تعالى (وجعل لكم السمع والأبصار والأفئدة لعلكم تشكرون)
(ولئن شكرتم لأزيدنكم) , (إن الله ذو فضل على الناس ولكن أكثرهم لا يشكرون)
علينا آن نشكر الله فبالشكر تدوم النعم والقلب الشاكر دائما قريب إلى الله فعندما يأتي الإنسان مرض ما ومن خلال تكراره (شكرا لك يارب)مرات ومرات سيصل عقله وقلبه إلى نقطة الرضى , ليس في المرض وحده يشكر الإنسان ربه وانما في جميع الأوقات ليتسلل الرضى إلى قلبه فيشعر بالسعادة اشكروا الله في جميع الأوقات وجربوا آن لا تفارقكم (شكرا لك يارب على نعمك علي) وصدقوني ستشعرون بالراحة والرضى.

طريقة النوم(مثل التأمل) :

افترض انك تريد التخلص من عاده مدمره (كالتدخين مثلا) اتخذ وضعا مريحا واسترخ بجسدك وابق ساكنا وادخل في حالة نعاس وأنت في هذه الحالة قل بهدوء اكثر من مره الشيء الذي ترغبه كرر ذلك ببطء وهدوء من 5 إلى 10 دقائق صباحا ومساء وبهذه الطريقة فانك تحث العقل الباطن على قبول الفكرة ومن هنا يتحقق الشفاء بإذن الله.

الطريقة الجدلية (النقاشيه) :

الطريقة الجدلية تكمن في المنطق الروحي حيث انك تقنع المريض ونفسك آن مرضه يرجع إلى اعتقاد كاذب ومخاوف لا أساس لها وأنماط سلبيه تسكن عقله الباطن , اجعل عقلك يصل إلى نتيجة منطقية واضحة واقنع المريض بها :وهي آن المرض سببه الوحيد هو نمط من التفكير مشوه والذي اتخذ شكلا ما في جسده وهذا الاعتقاد الخاطئ ومن خلال قوى أسباب خارجية يظهر على السطح في شكل مرض والذي يمكن آن يزول إذا تغير نمط التفكير الخاطئ وتبين للمريض آن العقل الباطن هو الذي يدير الجسد وجميع أجهزته ومن هنا فانه يعرف كيف يشفي الجسد.

- كن مهندسا لعقلك واستخدم طرقا مجربة
- تستطيع آن تنشئ سعادة من خلال الأفكار التي تعتقدها
- آن الصورة الذهنية تساوي ألف كلمه وعقلك الباطن سوف يحقق أي صوره
- تذكر آن القلب الشاكر يكون دائما قريبا في آن ينال ثروات الدنيا
- ولد موجات الكترونيه من الانسجام والصحة والسكينه من خلال التفكير في حب الله وعظمته - تخيل تحقيق رغبتك الآن واشعر أنها أصبحت ملموسة وفي الواقع.

“تستطيع آن تحقق في حياتك المزيد من السلطة والثروة والصحة والسعادة من خلال تعلمك الاتصال بقوة عقلك الباطن واخراجها من مكمنها انك لست في حاجه لامتلاك هذه القوه فأنت تمتلكها بالفعل ولكن أنت بحاجة إلى آن تتعلم كيف تستخدمها”


الطاقة الكامنة

ان علم الطاقة الكامنة علم كبير يفوق ما نعرف… وبعض الناس يكذبونها ويعتقدون انها غير موجوده …

هل تعلم ما هي الطاقة الكامنة …

سوف اعطيك مثالا بسيطا للطاقة الكامنة التي يكذبها بعض الناس …

لنفرض ان هناك طفلا في الشارع … وفجأة رأى كلبا شرسا يحدق به … من دون ما يشعر الطفل يرى نفسه كالبرق يجري وفجأة يرى الطفل سورا عالي … ليس بمقدوره ان يجتازه … فتلقى الطفل قد قفز من على السور بكل خوف وهلع وهو لا يعرف كيف فعلها …


نعم هذه هي الطاقة الكامنة … طاقة عضلية جبارة وهبها الله سبحانه وتعالى للانسان …

وهي عبارة عن اشارات يرسلها المخ البشري الى العضلة وتعطية اوامر قوية وصارمة وفي بعض الاحيان مستحيله فتتهيج العضلات وتصدر اشعاعا حراريا عاليا انها حرارة الروح ورغبتها في البقاء على قيد الحياه

حرارة تخرج في اوقات الشدة طاقة كامنة … طاقة غامضة … طاقة قاتله لو استخدمتها ضد اي شخص …

فحذاري ان يتعلمها احد … ويستخدمها في الشر …

والآن سوف تقولي لي انها طاقة تظهر بغير مشيئة الفرد … فكيف يتعلمها الانسان ويستطيع ان يخرجها …

اجاوبك واقول لك انك عندما تمارس وبالذات رياضة (( الكنغ فو وشوو )) وليست الكنغ فو ….

تأخذ جلسات تأمل وتصفية ذهنك وتنقية روحك من الحقد والغرور …. فتكون انت مستعد الى استقبال الطاقة الكامنة في اي وقت تشاء …

يقوم لاعب الكنغ ف و وشوو في اثناء تدريباته بصرخات قوية … اتدرون لما … لكي يهيج عقله وجسده وتجعله يتخيل انه في موقف خطر وانه اما ان يقتل او يقتل … تماما مثل صرخة التنين (( بروس لي )) الذي كان اذا صرخ تجد خصمه قد فقد نصف طاقته من الخوف بينما تزداد قوة بروس لي وتخرج عنده الطاقة الكامنة بكل سهولة …

وللعلم بروس لي لا يوجد مثله في العالم … بروس لي اسطورة لن تتكرر …

والآن كفانا تعاريفا لها … وشرح لها … وهيا ندخل في كيفية اخراجها او المساعدة على ظهورها …

اولا : الطاقة هذه انت لن تستخدمها في اعمالك المنزلية او المدرسية او في وظيفتك … وهذه الحقيقة انت تريدها لكي تستخدمها لو تعرضت لموقف وان هاجمك احد الاشخاص في الشارع الى آخره …

ثانيا : سوف اعطيك بعض التمارين للمساعده على اخراجها …

الجري … عليك بالجري … لكي تنظم ضربات القلب

حاول وانت تتقاتل مع احدهم ان تمتزج روحيا بخصمك … وتحاول ان توهم نفسك بانك انسان قوي وانك تمثل على خصمك انك ضعيف وانك سوف تفاجأه الآن بقوتك …

كن هادئ … لا تخف … واعلم ان الثقة بالنفس هي اولى خطواتك للنجاح في اظهار الطاقة الكامنة …

ضع عينك في عين خصمك بحده وشراسة … وحاول قرائة عينه … كيف ينوي هجومه ؟؟

هل تعلم ان نظرتك في الخصم بحده وشرسة تذهب عنه نسبة 20% من طاقته ….

والآن اعذرني في الكلمة … يمكن ان تكون محرجة ولاكن يحب ان اقولها …

اخي العزيز احفظ فرجك … واعلم ان الله سبحانه وتعالى اعطاك ما يسمى بقوة الشباب …

والقوة الكامنة لن تعرف لها طريقا الا اذا حافظت على هذه المادة المنوية داخل جسمك …

لا يمانع اذا صرخت صرخات الغضب وامزجتها بعدم الخوف والوثوق في النفس …

حاول ان تنفرد مع نفسك … وحاول ان تعرف ماهي نقاط ضعفك … وماذا يمتاز به جسدك …

ونقاط الضعف حاول ان تتعلم كيف تحميعا … وبالنسبة لقدرتك لو وجد عندك مثلا قدرة معينة … لا تتردد ونميها

لابد ومن ان تقوي جسمك بتمارين رياضية مختلفه …

ولك هذه المعلومة : هل تعلم ان بروس لي اكثر انسان يستطيع اخراج الطاقة الكامنة .. هل تعلم ان بروس لي يمتلك قوة جبارة تفوق اي لاعب كمال اجسام في العالم … البعض لن يصدق .. والبعض سوف يضحك ..

لا .. لا تستغرب … فبروس لي يمتلك اقوى قبضة بشرية في العالم … حتى انه اذا ضرب احدهم تلفت العضلة

مكان الضربة … وهل تعلم ان جاكي شان وجيت لي وفاندام كلهم تدربو على يد تلاميذ بروس لي … وهل تعلم ان بروس لي كان بامكانه التغلب على 112 خصما في في وقت واحد …

ولمن لم يصدق كلامي هذا … فاليدخل على مواقع بروس الشهيرة ويرى بنفسه … فعلا ياله من اسطورة . (( اسطورة العنف الجميل))

اذا (( غضب … روح صافية … قوة … توازن وهدوء … صرخة في وجه الخطر … انت المظلوم ولست ظالما ))

اذا انت باذنه تعالى صاحب قوة كامنة


اتمنى يكون الموضوع عجبكم…

الارتقاء العقلي

«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»الارتقاء العقلي

«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»الارتقاء العقلي
للعلم بالشيئ فقط بدون هذة المرحلة لا تستطيع اداء اي تنفس او تخيل خاص بالطاقة الداخلية في شتي مجالتها
” التطور العقلي المقصود بة هو احياء الصور داخل العقل بمعني ان نصل لمحلة الاقتناع التام داخلنا باي شيئ نريدة …. وهنا يلزم علينا فهم ان لادراك اي شيئ يجب الاحساس بة او سماعة او رئيتة لتتيقن بانة موجود فلا
او لكي يستطيع عقلق فهمة
ومن هنا نستطيع القول بانك لابد ان تري اشياء ليست موجودة
ولابد ان تسمع اشياء ليست موجودة
وان تحس باشياء ليست موجودة
وهنا ستقولون كيف
واقول لكم التالي
كلنا زهبنا الي اي شاطئ
فبماذا تشعر بعد رجوعك الي البيت مباشرتا من الشاطئ
تشعر وانت علي الفراش بانك نائم علي سطح الماء وان جسدك يتهدهد علية
مع انك ثابت تماما وليس هناك ادني شك في انك نائم علي اي شيئ يتحرك
هذا الشعور يحدث لك بالفطرة وهنا تكون احسست بشئ ليس موجود
وهنا ايضا من الممكن ان تظل واذنك بداخلها صوت البحر لمدة طويلة اي انك تسمع شيئ ليس موجود
وبالنسبة للرئية فهي من اسهل الاشياء نظرا لسهولة تخيل اي شيئ
ومن هنا نتوجة لاول تدريب من تدريبات الارتقاء العقلي
وهو تدريب البحر

الوضعية:ـ
تفضل بالجلوس وانت واضع القدم اليمني فوق اليسري في وضع القرفصاء وهي وضعية زهرة اللوتس وارخي يديك امامك مع ملامسة اصابع اليد للارض ما عدا الابهام والسبابة اضغطهم علي بعض في شكل دائرة
يلزم علينا الهدوء قبل كل شيئ ومن ثم افرد ظهرك وارخي عظلاتك وابتسم داخليا
تنفس في هدوء شديد
ومن هنا حاول انت تركز كل زهنك بانك جالس علي الماء وتشعر بة وتحسة بكل جوانحك
وتحسس الماء باصابعك وهي علي الارض
…..
ستشعر بشعور جميل في الغمور في الهدوء وثوف تحس بان جسدك بدء يتهدهد ويهتز وكانك فوق الامواج بجد

التفكير الايجابي

إفتراضي التفكير الإيجابي ,,,, من أهم الخطوات للتوصل لعلم الطاقة


أحبتي الكرام أقدم لكم الأن موضوعي و هو عن كيفية التفكير الإيجابي للتوصل لعلم الطاقة :

التفكير الإيجابي

كل فكرة لها صورة ، وقوى محركة ، وخاصية وتردد ( لون ) . أفكارنا هي تجليات
لطاقة عقلية ، وفي الحقيقة هي مرئية بالنسبة لبعض المراقبين . في المستقبل ، عندما
تكتشف الإنسانية المزيد من الآلات الحساسة ، فسوف يكون ممكنا تسجيل صور
الأفكار هذه .
الأفكار السلبية ، التي تشبه غيوم رمادية تحيط برؤوسنا ، تمنع المستقبلات الدماغية
من استلام المحفزات الخارجية . الأشخاص ذوي التفكير السلبي عادة يكونون متوترين
جدا . عندما تكون الطاقة حول الدماغ مكتظة أو مسدودة ، فإن هذا العضو لا يرسل
معلومات صحيحة من الطاقة إلى بقية الجسم . الناس المتأثرين جدا عادة يكون لديهم
مشاكل مع التأمل ، الاسترخاء ، وتحسس تحرآات الطاقة داخل أجسادهم . القلق ،
العداء ، الميل للإحساس بالانفصال عن الآخرين ، العدوانية ، الشكوك ، الغيرة ،
الحسد ، اليأس ، الحقد ، الاحتقار كلها أشكال من التفكير السلبي . كيف يعكس الواحد
أنماطا معتادة لفترة طويلة من المواقف والعواطف السلبية ؟
دعنا نبدأ بتمرين بسيط .
اخلق يوما إيجابيا واحدا في الأسبوع لنفسك . قرر بذلك اليوم أنه سيكون لديك فقط
أفكار إيجابية عن نفسك ، شريكك في الحياة ، أطفالك ، أصدقائك ، زملاؤك ورئيسك
في العمل . في ذلك اليوم سوف تستجيب لكل شيء يحيط بك بابتسامة وحاول أن لا
تقلق على شيء . بإمكانك السماح لنفسك بأن يكون لديك قلق ومخاوف وأفكار سلبية في
أي يوم آخر من الأسبوع ما عدا هذا اليوم ، لأن هذا هو يوم التفكير الإيجابي . مهما
يحدث ، مهما يكن وقد يسبب عادة لك الإحباط ، قل لنفسك ” ليس اليوم ! ” عوضا ،
كرر :
اليوم هو يومي ، وليس لدي وقت للسلبية !
ابتسم قدر ما تستطيع وعامل نفسك والآخرين بشكل حسن من خلال كلماتك ، نواياك ،
مشاعرك ، أفعالك وأفكارك . حاول أن تبقى منشغلا أثناء النهار وعلى مقربة من الناس
. قد تجد أنهم قد يلاحظون الاختلاف فيك ويستجيبون بلطف !
هل قرأت رواية ، ذهب مع الريح ؟ هل تتذآر ماذا تعودت سكارليت أوهارا أن تقول
عندما تجد نفسها في موقف حيث أغلب الناس به سيقلقون أو يصابون بالذعر ؟
سكارليت تفادت القلق بأن تقول ،
غدا هو يوم آخر . ” سأفكر في الأمر غدا ! “
وبالتالي قل لنفسك : ” سأفكر في الأمر غدا ” – - والمشاكل التي تبدو صعبة كثيرا ما
تصبح أسهل بكثير لتتعامل معها بين ليلة وضحاها .
بعد أن تضم هذه الأيام الاستثنائية الإيجابية إلى برنامج عملك ، سوف تلاحظ بسرعة
كيف هي مختلفة عن أيام الأسبوع الأخرى . عندما تكون مستعدا ، ابدأ بالتخطيط بأن
تحجز يومين في الأسبوع لنفسك ، وبعد ذلك ثلاثة . بعد أشهر قليلة قد تجد نفسك في
موقف جديد تماما ، حيث تكون متفائلا وسعيدا وقادرا على نصح الآخرين في تخليص
أنفسهم من التفكير السلبي بنجاح .
تذكر أن المشاعر غير الودية ترسل ذبذبات غير ودية للناس الآخرين ، وكف عن القلق
! القلق هو مضيعة كبيرة للوقت ولا يغير شيئا . نحن نستطيع فقط القيام بتغييرات
عندما نشرع في عمل ما !

—————–

و الأن أتمنى أن أكون وفقت في توصيل مفهوم الموضوع جيدا إليكم

لا تنسو ذكر المصدر و حفظ الحقوق عند النقل

آخر تعديل بواسطة HACKER85 ، 03-30-2010 الساعة 12:39 AM

for evreone who loves me

my hart will always be for you

Hello world!

Welcome to WordPress.com. This is your first post. Edit or delete it and start blogging!

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.